بتاريخ 25 يوليو 2021

تعد العيادة المدرسية من المرافق الاساسية في المدارس الحكومية والخاصة حيث يتم استغلالها اثناء العام الدراسي بشكل محدود ، ولا بد من تطوير هذه العيادات بشكل افضل من ناحية الإمكانات الفنية والمادية و الإدارية وتحسين هذا المرفق بمواصفات عالمية ان امكن ، ولذلك بعد جائحة كورونا وانتشار هذا الوباء لا بد من الاستفادة من هذه الجائحة بما يصب في مصلحة الانسان بشكل عام وبالطلبة بشكل خاص  لذلك يجب قبل عودة الطلاب الى المدارس حضوريا  يجب تجهيز و تشغيل وتفعيل هذه العيادات واستغلالها بشكل اكثر  من الناحية الفنية هو تطوير الطاقم الطبي بمستوى عالي ويكون هذا الطبيب او الممرض ملم بشكل جيد جدا بالاصابات المحتملة بعد ظهور هذه الفايروسات والتي تنتشر وتتحور  بشكل مستمر ومن ناحية اخرى توفير الامكانات المادية التي تشمل جميع الاجهزة المتطورة التي تساعد على تشخيص بشكل سريع ، بالنهاية لا بد من اقتناص الفرص والاستفادة من الايجابيات والسلبيات ويجب التقييم باستمرار لتفادي اي اخطاء بالمستقبل.

د.سعد الصوابر – مدرس أول تربية رياضية  – إصابات رياضية والتأهيل

Total Page Visits: 488 - Today Page Visits: 1

No comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *